أهلا ومرحبا بكم جميعا في منتديات أبناء قرية الشيوخ المغتربين .... يسعدنا أن تشاركونا .. حيّاكم الله ..الادارة تتمنى لكم الفائدة والمتعة ...



 
البوابهالرئيسيةالتسجيلدخول

اعوذ بالله من الشيطان الرجيم {اَللَهُ لا إِلَهَ إلا هو اَلحي ُ القَيَوم لا تأخذه سِنَةٌ ولا نوْمٌ لَّهُ مَا فيِِ السَمَاوَاتِ وَمَا في اَلأَرْضِ مَن ذَا الَّذِي يَشفَعُ عِنْدَهُ إِلاَّ بِإِذْنِهِ يَعْلَمُ مَا بَينَ أَيدِيهِمْ ِوَمَا خَلْفَهم وَلا َيُحِيطُونَ بشَيءٍ مِنْ علمِهِ إِلاَ بِمَا شَآء وَسعَ كُرْسِيُّهُ السَمَاوَاتِ وَالأَرضِ وَلاَ يَؤُدُه حِفْظُهُمَا وَهُوَ العَليُّ العَظِيمُ}


شاطر | 
 

  خاطره اعجبتني

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
امير الفرات
متالق
متالق
avatar

عدد المساهمات : 470
تاريخ التسجيل : 14/05/2010
الموقع : قطر_ألدوحة

مُساهمةموضوع: خاطره اعجبتني   الجمعة ديسمبر 03, 2010 5:48 pm

هذي الحكاية عشتُها
دامت شهوراً بيننا.

كانت زميلةَ فصلنا
عاشت تخادعُ قومَنا.

خِلتُ الصديقَ يحبها
يرجو وصولا للمنى.

و حسِبتُهُ يرنو لها
هي الصديقةُ عندنا.

ما كان يفصح سرَّهُ
ما كنتُ أسأله أنا.

ما كان يخبرني بما
يجري هنالك أو هنا.

مضتْ حياتُنا هكذا
حتى التلاعبُ ضمَّنا.

جاءت تقول بأنني
بدرٌ ملامِحُهُ السنا.

قالت تشطَّر في الهوى
و افهم هواي و عشقَنا.

دامت تتابع زيفَها
علِّي أوافق حبنا.

حتى وقعتُ أسيرَها
فبدأتُ أرسمُ حلمنا.

و تدوم تقسم إنها
للموت تحفظ عهدَنا.

و أنا أتابع غفوتي
و أنام أشهد حُلمَنا.

صارت حياتيَ كلَّها
صارت حلولا للضَّنى.

بعد الوُعُودِ تحُثُّنِي
حتى أسارعَ جَمْعَنا.

و تعود تُرسِلُ شوقها
و كذا نبادل وجدَنا.

و عن الصديق سألتُها
ما زال ينظر نحوَنا.

قالت: أراد يحبني
لكني أرفض وصلَنا.

صدَّقتُ فوراً حكيَها
أسرعتُ أُنشيءُ قصرَنا.

ثم ابتدأتُ أحسُّها
تلهو بقلبي و الهنا.

عهد الصداقةِ حثَّني
حددتُ – قهراً – وقتنا.

مثلَ الرجال سنلتقي
يوماً نُحَكِّمُ عقلَنَا.

جاء الصديق بصدمتي
حين اللقاء أظلَّنا.

قال: الحبيبةَ ذاتَها
كانت غُيُوما فوقَنا.

كانت تطارده كما
صاغتْ وعُوداً مثلَنا.

كُنا ضحايا مكرِها
كنا بدأنا خصامنا.

لكن رجِعْتُ لصاحبي
و الدمعُ يغمُرُ وجهَنا.

صار الصديق يضُمُّني
عاتبنا – طبعاً – بعضَنا.

أما المريضةُ بالهوى
سِيقت تغادر قلبَنا.

هذي البغيضةُ وصفُها
وهمٌ ، سرابٌ شدَّنا.

هذي الفتاةُ ستنتهي
تبكي المشاعر بعدنا.

كانت غُيوماُ فوقَنا
صارت رماداً تحتَنا.

هذي الحكايةُ قصَّتي
دامت شهوراً بيننا.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
خاطره اعجبتني
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
 :: المنتديات الأدبيّة :: النثر والخواطر-
انتقل الى: